سبب نزول سورة المزمل باختصار وفضل سورة المزمل في قضاء الحوائج

سبب نزول سورة المزمل باختصار وفضل سورة المزمل في قضاء الحوائج
سبب نزول سورة المزمل باختصار وفضل سورة المزمل في قضاء الحوائج

سبب نزول سورة المزمل، وفضل سورة المزمل في قضاء الحوائج. نزلت هذه السورة على النبي محمد صلى الله عليه وسلم في مكة لتكون بداية أذانه لصلاة الليل والعبادة، وتحثه على الصمود والصبر في مواجهة التحديات التي يواجهها. سيواجهه في نشر رسالة الإسلام. سورة المزمل من السور التي تذكّر المؤمنين بأهمية قيام الليل وقراءة القرآن، وتقوية الإيمان والتقوى في قلوبهم. وفي هذا المقال على موقع سعودي 24 سنستعرض باختصار سبب نزول سورة المزمل.

ما هو الترتيب الذي نزلت به سورة المزمل؟

ترتيب نزلت سورة المزمل هو أيضا مما اختلف فيه العلماء، ولكن القول الراجح أنها أول ما نزل من القرآن، سورة العلق، وأما ما بعدها فيه، وفيه خلاف. وقيل نزلت بعده سورة القلم، وقيل نزلت بعد العلق المدثر، وبعد المدثر نزل المزمل، وقيل نزلت بعد هو – هي. والمزمل بعد القلم، فهي ثالث سورة في التنزيل، وهو الراجح والراجح. ويحتمل أن يكون المزمل هو الرابع بعد المدثر والقلم، لأن مما ورد أن المدثر نزل قبل المزمل، وهو ما يظهر من حديث عروة بن الزبير. عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنهما.

سورة المزمل

سورة المزمل من أعظم سور القرآن الكريم. وتعتبر من السور التفصيلية. وعدد آياتها 20. وهي السورة الثالثة والسبعون في ترتيب سور القرآن الكريم. وهو يقع في الجزء التاسع والعشرين من القرآن، واسم الجزء تبارك. تبدأ السورة بالآذان ثم تخاطب النبي. صلى الله عليه وسلم وذلك في قوله تعالى: {يا أيها المتميزون * قموا الليل إلا قليلا * نصفه أو انقصوا منه قليلا * أو زدوا عليه ورتل القرآن ترتيلاً * إنا سنسلمك قولاً ثقيلاً . *إن طلوع الليل أشد وطئا وأقوى كلاما .

اقرأ أيضا: سبب نزول سورة الكهف

سبب نزول سورة المزمل

هناك سببان رئيسيان نقلهما العلماء في سبب نزول سورة المزمل، واختلفوا بينهما. ومما ورد في نزولها ما يلي:

  • سبب النزول الأول ومما ورد في الصحيح أن النبي – صلى الله عليه وسلم – كان يحدث أصحابه الكرام عن بدء الوحي، وكيف رأى جبريل – عليه السلام – وكيف رجع إلى بيته “قال أهل البيت: “”الزملوني، الزملوني”، وروى جابر بن عبد الله قال: “سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يحدث في فترة الوحي: بينما أنا أمشي سمعت صوتا”” صوت من السماء فرفعت عيني إلى السماء فإذا بالملك الذي جاءني في حراء جالس على كرسي بين السماء والأرض فنزلت منه حتى سقطت على الأرض، فجئت إلى أهلي فقلت: قووني، شملوني. فالتحقوا بي، فأنزل الله عز وجل: {يا أيها المنتشرين قم فانذر} إلى قوله: {فاهجروا}. [المدثر: 1 – 5] قال أبو سلمة: ورجاسات الأصنام. ثم اشتد الوحي واستمر.[3]
  • سبب النزول الثانيوكانت قريش قد اجتمعت لتكيد مؤامرة على رسول الله -صلى الله عليه وسلم-، فأخذوا يتهمونه بالكذب والبهتان، مثل وصفه بالساحر والكذاب وغير ذلك من أكاذيبهم. . وقد ورد هذا السبب في أحاديث ضعيفة، منها ما رواه جابر بن عبد الله عندما قال: «اجتمعت قريش». وقالت في دار الندوة: وسموا هذا الرجل باسم كان الناس يسمونه به. قالوا: كاهن. قالوا: ليس بكاهن. قالوا: مجنون. قالوا: ليس بمجنون. قالوا: ساحر. قالوا: ليس بساحر. ثم بلغ ذلك النبي صلى الله عليه وسلم فتلفت بثوبه. فاختبأ فيها، فأتاه جبريل فقال: يا أيها المستتر، يا أيها المستتر.

فضل سورة المزمل

ولم يرد في الكتاب والسنة ما يدل على فضل سورة المزمل خاصة، ولا فضل معين لقارئها. “وهناك أحاديث ضعيفة لا تتبع، كما روي عن زر بن حبيش عن أبي بن كعب قال: “”ومن قرأ سورة المزمل رُفع عنه الضر في الدنيا”” والآخرة.” “ليس بصحيح، بل قيل إنه موضوع، والله أعلم، ولكن هذا الأمر لا يبطل فضله، فهو من كلام الله وكتابه الكريم، ولذلك فضل سورة الحشر”. المزمل من فضل القرآن الكريم، وفي فضل قراءة القرآن وتعلمه فضائل كثيرة، وقد روي عن أبي أمامة رضي الله عنه. وعن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «تعلموا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعا لأصحابه، وعليكم بالقرآنين» الزهر: البقرة وآل عمران، فإنهما يأتيان يوم القيامة كأنهما غمامتين، أو كطيرين، أو كسربين من الطير، يتجادلان عن أصحابهما، وعليكم سورة البقرة فإنها تؤخذ نعمة وتركها ندامة يمكن أن تفعلها البطلة.” كما قال الله تعالى في كتابه العزيز: {إن الذين يتلون كتاب الله وأقاموا الصلاة وأنفقوا مما رزقناهم سرا وعلانية يرجون تجارة لن تبور}. إن القرآن كله له فضل عظيم في تلاوته وقراءته وتدبر آياته.

اقرأ أيضا: تجربتي مع سورة الفيل

سبب تسمية سورة المزمل

إن معرفة سبب نزول سورة المزمل يدفعنا إلى التعمق في سبب تسميتها. وسبب تسمية سورة المزمل بهذا الاسم لأنها بدأت بقوله تعالى: {يا يا مزمل}. تتم تسمية سور القرآن بحسب ما تبدأ به، أو على اسم قصة تُحكى عنها. وغيرها من الأسباب، وسبب تسميتها بسورة المزمل واضح لا خلاف فيه، والجدير بالذكر أن العلماء اختلفوا في أسماء جميع سور القرآن سواء كانوا الوقف أو الاجتهاد. فمنهم من قال إن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- علمها أصحابه، وقال آخرون: إن بعضهم كان أوقافا وبعضهم كان يسمى اجتهادا من الصحابة الكرام والله. يعرف.

التفسير: يا أيها المتميزون

وببيان سبب نزول سورة المزمل سيتم شرح تفسير يا يا مزمل. وقد فسره العلماء على ثلاثة أقوال:

  • القول الأول: روي عن عكرمة أنه: يا أيها الملتزمون بالنبوة والملتزمون بالرسالة، أي الذين حملتم هذا الأمر مع أصحابكم ثم أعرضتم عنه.
  • القول الثاني: هذا ما روي عن عبد الله بن عباس، يا أيها المتمسكون بالقرآن الكريم.
  • القول الثالث: روي عن قتادة والنخعي أنه الذي يغلق بثوبه، كما كان لرسول الله -صلى الله عليه وسلم- أن يغلق بقطعة قطيفة أو عباءة، أو يقال يغلق ثيابه أثناء النوم، وقيل يغلق رأسه بالنبوة وغيرها من المعاني.

أين نزلت سورة المزمل؟

اختلف أهل العلم في سبب نزول سورة المزمل. واختلفوا أيضاً في مكان نزوله هل هو مدني أم مكي. وروي عن ابن عطية أنه قال عنه أنها مكية على رأي الجمهور، إلا قوله تعالى: «لقد علم ربك أنك تقوم أقرب من ثلثي الليل إلى آخر السورة، فهي مدنية». وهذا رأي القرطبي والثعلبي، وقيل: كلها مكية، كما اختلف العلماء في فصل نزول أول السورة عن آخرها، كما قيل أن أول السورة هو أول السورة. نزلت السورة بمكة وآخرها نزلت بالمدينة بعد نزول أولها بسنين، وهذا هو الراجح، والله أعلم.

اقرأ أيضا: ختم سورة البقرة يوميا

الدروس والعبر المستفادة من سورة المزمل

وقبل أن أختم مقال سبب نزول سورة المزمل، هناك دروس وعبر كثيرة يمكن استخلاصها والاستفادة منها من سورة المزمل، والتي سيتم ذكرها على النحو التالي:

  • وقد أمر الله تعالى عباده بإقام الصلاة والمداومة عليها، وإيتاء الزكاة والصدقات.
  • وقد أمر الله رسوله -صلى الله عليه وسلم- بما أمره به من تبليغ الرسالة وتبليغ شعائر الإسلام، والصبر على ذلك.
  • أعطت سورة المزمل وصفا ليوم القيامة ووصفت أهواله.
  • وقد يسر الله على عباده بعض العبادات في سورة المزمل، مثل تيسير قيام الليل بسبب أعذاره، كالمرض والسفر والعمل ونحو ذلك.
  • وقد بين الله أن جزاء الإحسان والإحسان أجر عظيم وأجر عظيم.
  • وقد دلت السورة على ضرورة التوبة والإنابة إلى الله والإسراع إليها، كما بينت ضرورة التزام المسلمين بآداب قراءة القرآن وتدبره.